أبرز المواضيعاخر الاخبار

الورشة الإعدادية الثانية لتدريب معلمي التعليم الثانوي بمناطق اللاجئين

متابعات : سودان لايف نيوز

افتتحت وزارة التربية والتعليم اليوم الورشة الإعدادية لتدريب معلمي التعليم الثانوي بمناطق اللاجئين حول الدعم النفسي الاجتماعي والمهارات الحياتية وقال د. محجوب عثمان مدير المركز القومي لتدريب المعلمين خلال مخاطبته الجلسة الافتتاحية إن الورشة التي تستمر لمدة أربع أيام تعد ضمن مشروع كبير بدأ تنفيذه في ثلاث ولايات النيل الأبيض ، القضارف وكسلا وجاء بمبادرة من منظمة الإيقاد بالتعاون مع شركة بارتسب (PARTICIP) وبتمويل من الوكالة الألمانية للتعاون الدولي (GIZ) بهدف تدريب معلمي المرحلة الثانوية في المجتمعات المتضررة من النزوح بدول إيقاد مشيرا إلى أن هذا العمل مراقب ومتابع من قبل الإيقاد حاثاً المشاركين ببذل الجهود ليحقق المشروع أهدافه المرجوة لأن استمراريته مرهونة بنجاح المرحلة الأولى منه ، وأكد د. محجوب على أهمية إلمام المعلم بطرائق التدريس المختلفة لتحقيق أهداف التدريب الثلاث المعرفية والوجدانية والمهاراتية مشيرا إلى افتقار المنهج للتنسيق بين هذه الأهداف .

من جانبه أوضح الأستاذ موسى عبدالله الخبير الوطني مسئول التدريب بشركة بارتسب (PARTICIP) أن هذه الدورة حول مادتي الدعم النفسي الاجتماعي والمهارات الحياتية وهي الثانية بعد الدورة السابقة في علم أصول التدريس والتي نفذت في ولايات القضارف وكسلا والنيل الأبيض مشيرا إلى أنها ستنفذ في نفس هذه الولايات وهي ضمن مشروع تجريبي كبير يشمل ثلاث من دول الإيقاد هي السودان ويوغندا وإثيوبيا ويشتمل على أربع دورات تدريبية تشمل علم أصول التربية والتدريس ، الدعم النفسي الاجتماعي ، المهارات الحياتية وتكنولوجيا المعلومات منوهاً إلى أن المرحلة الأولى منه تستهدف تدريب 300 معلما بالدول الثلاث بواقع مائة معلم من كل دولة ، وكشف موسى أن تقارير تنفيذ الدورة الأولى كانت بدرجة جيدة معرباً عن أمله في أن يستمر العمل في بقية الدورات بنفس الوتيرة حتى يصبح السودان مؤهلا لاستمرارية المشروع.

اضغط هنا للإنضمام لمجموعة ( سوان لايف ) على الواتسب

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى