اعمدة

النصيحة بتخلع لكن ما بتكتل.!

تبصرة رياضية
د. احمد الصديق احمد البشير
النصيحة بتخلع لكن ما بتكتل.!
… و
يلا نقولي بكل وضوح ولا خير فينا ان لم نقلها ولا خير في من لا يسمعها.!
آلان حصحص الحق.!
زمن الغتغيت والدسديس انتهى.!
الان وضحت الرؤية في تأخر قدوم المحترفين.!
الوضوح كان بناءا على ما صرح به مدرب الهلال البرتغالي ريكاردو فورمسينيو حينما قال لا اريد اجنبي لمجرد انه اجنبي اريد لاعب اجنبي افضل ممن معي الآن ويحدث الإضافة والفارق ويطور من فعالية منهجي الفني.!
اه جنس دا في وراقد بس قروشو كتار.!
ما تسمعوا الضجيج الكتير دا أغلى لاعب في الهلال محترف بلغ 400 الف دولار عبر التاريخ.!
والبتكلم عنهم فورمسينيو ديل لابد من مضاعفة هذا المبلغ نحو ست مرات ان لم تكن سبعة اوتسع مرات.!
او ترجع إلى من هم بشاكلة 400 الف دولار وممكن اصيب وممكن اخيب وعادي يكون في دكة البدلاء.!
وديل ريكاردو ما دايرهم الراجل داير نوعية لاعبين بقيمة 2 مليون دولار.!
ودا شعر ما عندنا ليهو رقبة وهذا الأمر ليس بمقدور فرد ان يتكفل به الآن من قبل كل من حكم الهلال من الأحياء والأموات.!
وكان في واحد دق صدرو ما بكمل للآخر وببقي زي الضل حدو معاك العصر.!
الأمر فوق طاقة الأفراد دا عمل مؤسسة ونحن للأسف لا نملك مؤسسة مع الان الهلال أعظم مؤسسة ان تغير فكر الاداريين والجمهور وقبلهما الإعلام.!
والغالي بغلاتو اضوقك حلاتو والرخيص برخصتو اضوقك مغستو.!
يلا عشان نجيب جنس ديل ونحقق للمدرب ما يريد ونبقى ناس قادرين ننافس على البطولات لابد أن نوسس لامرين هما غير موجودين الان في فكرنا الكروي.!
أولهما تكوين شركة الهلال المساهمة العامة.!
حتي تصبح للهلال موارد ثابته تكون بمثابة ميزانية معلومة وهذه لابد أن يفكر فيها كل اهل الهلال القانونيين ورجال الأعمال والاعلام والجمهور من أجل تحويل الهلال لشركة مساهمة عامة عبر عقد مؤتمر هلالي جامع وورش عمل تقوم بذلك واتمنى ان تكون هذه الخطة برنامج انتخابي لمرشح واعي ينظر للمستقبل ويريد ان يخرجنا من نفق الماضي الذي نقبع فيه والذي لن يقودنا للأمام قيد انملة لأنه يمدنا بتفكير أصبح من تراثيات كرة القدم وبالنسبة للفكر الإداري الحديث مجرد أساطير تعبر عن وعي الإنسان الأول الممارس للعمل الاداري.!
دا الحل ان أردنا حل جزري وتأسيس فرق بطولات اما غير ذلك فسنكون على واقع مزاجية لاعبينا في المباريات يوم (اه) وأيام عديدة (لا) وأفضل ما نحصد المربع الذهبي وان صدفت لامن جاملتنا للحد البعيد آخره نهائي أما بطولات بهذا الوضع فمن يحلم بها غير واقعي ومن يبشر بها يبع الناس الوهم.!
هذه هي الحقيقة بلا تجميل او مساحيق.!
اما الأمر الثاني.!
والذي يمكن أن يحدث هو أن يمنح ريكاردو صلاحية ان يعد فريق من الشباب للمستقبل وان يعتمد عليهم في قادم المواعيد من أجل المستقبل ان كنا بحق نرغب في الاستفادة من قدرات الرجل التدريبية اما غير ذلك فسيذهب كما رحل جيش عرمرم قبله ولن نجني من فكره شي وستضيع علينا مكاسب عظيمة.!
وسناخر مواعيد الانطلاق نحو المجد لأننا نمضي في الطريق الخطأ وحتما لن نبلغ المراد الا بتغير المسار والعودة الي نقطة البداية من أجل إنطلاقة حقيقة.!
والأصل في الإصلاح من أجل المستقبل العمل الإداري.!
وتغير فكر منظومة العمل وشرائح مجتمع الهلال وهنا يأتي دور الإعلام اولا وعقد مبادرات من شباب الهلال المسلح بالمعرفة والتطور في التفكير لأجل الخروج من جبة الماضي نحو المستقبل.!
هيا يا شباب الهلال.!
هبوا نحو هلالكم من أجل تغير الواقع بشكل يمكن أن يحقق الأحلام.!
اما ترك الأمر برمته لداعم فإنه لن يبحر بينا كما يجب والمجرب لا يجرب وقد عشنا تجارب عديدة مثل هذه ذات السيناريو مع أبطال جدد في فلم معروف لدينا متى يموت البطل فيه ومن يتزوج حبيبته.!

تبصرة حرة

قلتو.!
ومن يظن أن الحل في غير ما قلت.!
فإنه يغوص في لجة التاريخ والامانى المستحيلة.!
علما ان التاريخ فقط للعبرة والنظر اليه من باب انه منصة للانطلاق نحو المستقبل.!
اما الاماني فستفقد عذوبتها ان لم نؤسس لها بالعمل.!
ولنا في تجارب من نهضوا أسوة حسنة.!
اللهم اني قد بلغت اللهم فاشهد.!
معلومة احصائيا دا المقال رغم مائة في ذات الشأن ولا حياة لمن تنادي.!

تبصرة اخيرة

اللهم ارحم شيخ الصحفيين الرياضيين العم مصطفى عالم واغفر لعم ابو محمد ابو فاطمة فكي باونين واغفر لخالتي حواء اوشيك واغفر للمسلمين والمسلمات والمؤمنين والمؤمنات الأحياء منهم والأموات انك سميع قريب مجيب الدعوات.

اضغط هنا للإنضمام لمجموعة ( سوان لايف ) على الواتسب

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى