الاقتصاد

تجار سوق ليبيا : تعرضنا لخسائر فادحة بترليونات الجنيهات

اشتكى عدد من تجار سوق ليبيا وأبوزيد من تعرضهم لخسائر فادحة قدروها بترليونات الجنيهات بسبب استمرار إجراءات إغلاق الأسواق لأكثر من ثلاثة أشهر متتالية في إطار الخطوات الاحترازية التي اتخذتها الحكومة لمواجهة فايروس كورونا.

و قال تاجر القطاعي بسوق ابوزيد ادم ابوجفون : تضررنا كثيرا من إغلاق السوق خاصة في موسم شهر رمضان الذي كنا نعول عليه كثيرا في زيادة ارباحنا حتى نتمكن من دفع إيجارات المحلات والتزاماتنا تجاه المصانع وتجار الجملة. وأردف ابوكلام نحن معرضون لدخول السجون في حال عدم سداد التزامات التجار والمصانع مطالباً الحكومة بدفع تعويضات عن الخسائر التي تكبدوها بسبب الحظر حتى لاتضرر اسرهم وقدر حجم خسائره بحوالي مليار و٢٥٠ الف جنيه.

وفي السياق قال مورد الجملة بسوق ليبيا دفع الله عثمان نحن نستورد البضائع من الصين بمليارات الجنيهات وبالدفع الآجل وتكون واجبة السداد في فترة زمنية معينة إضافة إلى تكاليف الترحيل والجمارك والتخزين وايجارات المحلات ونحن الآن أكثر من ثلاثة أشهر بسبب إغلاق السوق لم نستطيع بيع قميص واحد حتي شهر رمضان الذي كنا نعتبره موسم لم نستطع العمل فيه . وكشف عن أن بعض الشركات الصينية حركت ضدهم بلاغات مما يعني أنهم أصبحوا مهددين بدخول السجن وطالب الحكومة بالتدخل وناشدها لتقديم تعويضات تقلل من خسائرهم التي تقدر بترليونات الجنهيات .

اضغط هنا للإنضمام لمجموعة ( سوان لايف ) على الواتسب

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى