أبرز المواضيعاخر الاخبار

عودة البصات للعمل وسط اشتراطات صحية ضعيفة

استانف صباح اليوم السبت عدد محدود من شركات النقل رحلاته البرية بين الخرطوم العاصمة والولايات وسط إقبال ضعيف من المواطنين وتطبيق جزئي للاشتراطات الصحية حيث وقفت جولة الموقف الآن بالميناء البري على اكتفاء ادارة الميناء بوضع علامات فاصلة في المقاعد وعلى الممشي المؤدي لنوافذ بيع التذاكر ووضع بعض الملصقات الارشادية على الحوائط فيما انعدمت المعقمات والمطهرات في المداخل والحمامات ولم تلحظ الصحيفة أية إجراءات تعقيم في البصات ولم يلتزم معظم الركاب بارتداء الكمامات رغم توفرها من بعض الصبية الجائلين بمبلغ (٥٠ )جنيه للكمامة.

وشن عدد من المواطنيين الذين استطلعتهم الصحيفة هجوما عنيفا على السلطات الحكومية وغرف النقل بسبب الزيادات الكبيرة التي وصفوها بالقاسية في اسعار التذاكر وقالوا انها اكبر من طاقة المواطن وقال المواطن محمد طه على أن ما تفعله الحكومة يعتبر زيادة أعباء للمواطن المغلوب على امره.
وارجع سائقي البصات غياب شركات النقل لسبب عدم توفر الوقود وعدم استعداد بعضها لمزاولة العمل بعد التوقف الطويل.
وقال مسؤول بادارة الميناء البري رفض ذكر إسمه أن إدارته اجتهدت في توفير الاشتراطات الصحية عبر شركة متخصصة ولكن البصات لم تلتزم بالتعقيم والمواطن لم يلتزم بالوفوف في العلامات الفاصلة لغياب المرشدين.
وكانت شركات النقل البري بين الولايات قد توقفت عن السفر لأكثر من خمسة أشهر بقرار اللجنة العليا للطواري على خلفية جائحة كرونا التي اجتاحت العالم مارس الماضي.

اضغط هنا للإنضمام لمجموعة ( سوان لايف ) على الواتسب

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى