أبرز المواضيعاخر الاخبار

العدل والمساواة تعلن دعمها لمسار الشرق

قالت حركة العدل والمساواة السودانية، إنّ هناك تناولاً غير رشيد في وسائل التواصل الاجتماعي لترحيب الحركة بناظر عموم الهدندوة محمد سيد محمد الأمين تِرِك ومُرافقيه في دار الحركة بالخرطوم الأسبوع الماضي.

وقال أمين الإعلام، الناطق الرسمي معتصم أحمد صالح في بيان أمس، إن الناظر تِرِك هو الذي بادر مشكوراً بطلب الزيارة، فرحّبت الحركة به وبمُرافقيه في دارهم، وإنّ الحركة سعيدةٌ بالزيارة وهو ومن يمثلهم مكان تقديرها واحترامها. وعبّر عن قلق الحركة العميق للصراعات الإثنية والمُجتمعية التي اندلعت في أركان عدة من البلاد بما فيها الشرق، وأنّها تدعو وتعمل من أجل أن تتمتّع جميع مكونات أقاليم السودان بالسلم الاجتماعي والتعايش السلمي بين كل مكوناتها، وألاّ تعمل أي منها لأجل إقصاء الأخرى.

وأكد دعم الحركة المُطلق لمسار الشرق في منبر السلام بجوبا، باعتباره أحد إنجازات الجبهة الثورية لأهل الشرق جميعاً، وقال إنّ الحركة أو الجبهة الثورية لا تتعامل مع الكيانات السياسية السودانية من مُنطلقات إثنيّة.

اضغط هنا للإنضمام لمجموعة ( سوان لايف ) على الواتسب

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى