اخر الاخبار

انتشار كثيف ووصول ارتال من السيارات العسكرية التابعة للدعم السريع

تمدد رقعة الاشتباكات بين افراداً من جهاز المخابرات والشرطة العسكرية في السودان بعدد من احياء كافوري الرياض والمطار بالعاصمة السودانية الخرطوم.

ورصد محرر (سودان لايف نيوز) انتشار كثيف ووصول ارتال من السيارات العسكرية التابعة لقوات الدعم السريع الى مناطق تبادل اطلاق الرصاص، كما انتشرت آليات عسكرية في محيط مقر القيادة العامة للقوات البرية السودانية مع تحليق كثيف للطيران الحربي.

واطلق تجمع المهنيين السودانيين نداء عاجل لكل المواطنين على صفحته على تويتر ” هُلع سكان أحياء كافوري، الرياض، حي المطار وعدد من الأحياء بالخرطوم بأصوات ذخيرة حية من مباني جهاز الامن والمخابرات العامة و ما زالت أصوات الرصاص متواصلة مع قفل للشوارع المؤدية إلى تلك المناطق.
وتحدث بيان تجمع المهنيين عن ان الأنباء تشير إلى تمرد قوات تتبع لهيئة العمليات وسط تعتيم مريب من الإعلام الرسمي للدولة.

وقال البيان  إننا نرفض أي محاولة لخلق الفوضى وترويع المواطنين واستخدام السلاح مهما كانت المبررات.

واندلعت اشتباكات بين قوات من جهاز المخابرات والشرطة العسكرية وتبادل كثيف لاطلاق النار بين الطرفين منذ الساعات الماضية من ظهر اليوم الاربعاء.

وبحسب معلومات فان افراداً من مسرحي جهاز المخابرات طالبوا ادارة المخابرات باستحقاقتهم المالية وتوفيق اوضاعهم الا انه الجهاز تماطل في هذا الاجراء ما دفعهم لاتخاذ هذه الخطوة.

اضغط هنا للإنضمام لمجموعة ( سوان لايف ) على الواتسب

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى