اخر الاخبار

انطلاق حملة تقنين السيارات بجنوب دارفور

 

انطلقت صباح اليوم الاحد بمدينة نيالا حاضرة ولاية جنوب دارفور اعمال الحصر والتقنين للسيارات الغير مقننة والمعروفة ب(بوكو حرام) ولمدة اسبوعين وتنتهي في التاسع من فبراير المقبل وتبلغ السيارات المستهدفة حوالي 10٫000 سيارة ودشن اللواء ركن هاشم خالد محمود والي جنوب دارفور المكلف انطلاقة العمل بالادارة العامة لجمارك الولاية وقال ان هذه السيارات باعدادها الكبيرة اصبحت وبال علي الاقتصاد القومي واستهلاكها للوقود والطرق وخلق الازدحام وسط المدينة واشار الي ان اجتماع مجلس السيادة الذي انعقد بمدينة نيالا في سبتمبر الماضي هو المرجعية للحصر والتقنين ودعا اصحاب السيارات بتضافر الجهود والالتزام بكل التوجيهات ومساعدة منسوبي الجمارك لاداء عملهم وجدد حرص لجنة امن الولاية في دفع العمل بصورة سلسة ونفي زيادة الرسوم الجمركية واضاف(الدولار الجمركي 15 جنيه والنافذة موحدة ومافي زيادة ورسوم الولاية ثابتة تحصل عبر الجمارك).
وشدد بمصادرة اي سيارة بعد انتهاء المدة وقفل الحدود وفقا لقرار مجلس السيادة.
واكد العقيد شرطة عبدالمنعم سليمان عبد القادر مدير جمارك ولاية جنوب دارفور عزم ادارته في استخراج أكبر عدد من شهادات الوارد وذلك عبر تجنيد عدد من الافراد والاعفاء من الاشراف خلال فترة الحصر مشيرا الي ان اجراءات الادلة الجنائية والجنايات والانتربول والاقرار المشفوع باليمين تم تجاوزها لضيق الوقت وسيتم الرجوع اليها بعد الانتهاء من مهلة الاسبوعين حتي لا يتضرر احد من المصادر.
ونفي عبدالمنعم وجود اي استثناء بعد انتهاء المهلة.

اضغط هنا للإنضمام لمجموعة ( سوان لايف ) على الواتسب

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى